اسبانيا: اختراق تطبيق ادارة المرور وتزوير مليون بطاقة سياقة وبيعها لباكستانيين ومغاربة

طاكسي بريس متابعة

تجري الشرطة الإسبانية عمليات مكثفة ضد شبكة ضخمة مخصصة لإصدار وتزوير وبيع أكثر من ألف رخصة سياقة باستخدام قواعد بيانات مديرية المرور الإسبانية DGT.

واعتقلت الشرطة أحد خبراء الكمبيوتر التابعين للعصابة، ويتم التحقيق معه الآن من طرف أعوان DGT في جيرونا لأنه أنشأ هذه الوثائق وتفعيلها من خلال تطبيق للإدارة العامة للمرور نفسها.

وأفادت مصادر مقربة من التحقيقات أن العملية ستنتهي بمئات المعتقلين.

وبحسب ما نشرته إذاعة كادينا سير، يشتبه في أن العصابة وزعت أكثر من مليون رخصة سياقة، خاصة بين المواطنين من أصول مغربية وباكستانية الذين زوروا بطاقات بلدانهم من أجل تبديلها بأخرى إسبانية وبالتالي الحصول على رخصة للسياقة في إسبانيا.

كما كانت العصابة تبيع نقاط بطاقة السياقة للسائقين الذين فقدوها بسبب ارتكاب مخالفة مرورية جسيمة. وتمكن خبير الكمبيوتر من الوصول إلى جميع قواعد البيانات وأصدر رخص القيادة هذه للمستفيدين الذين دفعوا ما بين 3000 و15000 يورو اعتمادا على عدد التراخيص التي طلبوها. كان أحد الأشخاص الرئيسيين الذين تم التحقيق معهم على اتصال بأشخاص آخرين قاموا بتزويده بالبيانات الشخصية لمشتري البطاقات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock