السلامة الطرقية


يهم السائقين.. اللجنة تدعوكم الى توخي اليقظة والحذر خلال عطلة العيد

دعت اللجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير سائقي مختلف أصناف العربات إلى التحلي باليقظة والحذر أثناء استعمال الطريق، واتخاذ كافة الاحتياطات والتدابير اللازمة (التفاصيل...)

ارتفاع مُخيف لعدد حوادث السير

 ارتفاع حوادث السير يعني فشل منظومة السلامة الطرقية و انهيارها ، اندحار الإستراتيجيات المعتمدة للتقليص من عدد حوادث السير ، فشل الدراسات و الحملات (التفاصيل...)

النشرة البريدية

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
الرئيسية | خارج الحدود | مهاجرون مغاربة بين ضحايا حادث سير مروع جنوب إيطاليا

مهاجرون مغاربة بين ضحايا حادث سير مروع جنوب إيطاليا

يرجح أن يكون بعض المهاجرين المغاربة المقيمين في الديار الإيطالية بين ضحايا حادث سير مر وع، وقع أمس الاثنين في جنوب إيطاليا، إثر اصطدام عنيف وقع بين شاحنة لنقل الطماطم وحافلة صغيرة.

وأفادت وسائل إعلام إيطالية، استنادا إلى مصادر من أجهزة الإطفاء الإيطالية، بأن 12 عاملا زراعيا أجنبيا لقوا مصرعهم، كانوا على متن الحافلة الصغيرة، بعد انتهاء يوم عملهم بإحدى الضيعات الفلاحية.

ورجحت المصادر ذاتها أن يكون بين هؤلاء العمال الزراعيين مهاجرين من جنسية مغربية، خاصة بعد أن كشفت وكالة أنباء الإيطالية “أنسا” أن الضحايا كانوا من عمال المزارع المهاجرين المتحدرين من بلدان المغرب العربي.

ووقع حادث الاصطدام في منطقة “فودجا” بإقليم “بوليا” في جنوب البلاد، حيث يعمل آلاف العمال الزراعيين الأفارقة والبولنديين والبلغار والرومانيين صيفا في حصاد الطماطم تحت شمس حارقة.

وأظهرت صور من مسرح الحادث سيارة بيضاء منقلبة رأسا على عقب في منتصف الطريق بعد اصطدامها بالشاحنة التي كانت تحمل الطماطم.

ويذكر أن آلاف المهاجرين المغاربة يعملون في قطاع الزراعة الإيطالي في حصاد الخضر والفاكهة مقابل بضعة أوروات في الساعة.

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

نشرة الأخبار


موظفون يستغلون سيارات الدولة لقضاء العطلة وسط صمت حكومي

يتجدد النقاش في المغرب، ككل سنة، حول استغلال الموظفين العاملين في القطاع العام لسيارات الدولة في قضاء العطلة الصيفية، وسط صمت حكومي، بالرغم

تواصــل معنــا

صورة بدون تعليق