السلامة الطرقية


وزارة "عمارة" تفتح حركة السير بجميع الطرق التي شهدت اضطرابات

   أفادت وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء بأن تدخلات فرق التجهيز والنقل تمكنت "في وقت قياسي" من فتح جل الطرق في وجه حركة السير (التفاصيل...)

بوليف: “المغرب مُلتزمٌ بتعزيز السلامة الطرقية لتقليص حوادث السير بالمملكة”

أكد كاتب الدولة المكلف بالنقل محمد نجيب بوليف، أمس الثلاثاء بمراكش، التزام وانخراط المغرب من أجل تعزيز السلامة الطرقية للتقليص من عدد حوادث (التفاصيل...)

النشرة البريدية

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
الرئيسية | أخبار النقل | متعة الاستمتاع بعطلة الصيف تتحول إلى فوضى و جحيم لا يطاق بالقرب من العاصمة الرباط

متعة الاستمتاع بعطلة الصيف تتحول إلى فوضى و جحيم لا يطاق بالقرب من العاصمة الرباط

غير بعيد عن العاصمة الرباط، وبالضبط بجماعة الهرهورة، تحولت متعة الاستمتاع بعطلة الصيف، حيث يصبح الإقبال على الشواطئ كبيرا جدا، إلى جحيم لا يطاق و فوضى ما بعدها فوضى، بسبب ندرة وسائل النقل، و الصورة التي تم التقاطها خير شاهد على حجم المعاناة التي يتكبدها زوار هذه الجماعة بشكل يومي في طريقهم إلى أحد شواطئها الخلابة، حيث يصبح الحصول على مقعد بحافلة للنقل العمومي، أو سيارة أجرة صغيرة كانت أو كبيرة، بمثابة تحد صعب، ما يضطر البعض في غياب الحلول الممكنة إلى سلك طريق الفوضى و قانون الغاب، والهدف في الاول و الأخير هو العودة إلى منازلهم بأي طريقة كانت.

وهنا فتح عدد من المهتمين قوسا عريضا، ليتساءلوا مع ذواتهم عن الإجراءات كان على الجهات المسؤولة القيام بها بشكل إلزامي مع بداية فصل الصيف، لتفادي مثل هذه المشاهد التي تخدش الصورة السياحية للمغرب، سيما أن الصورة توثق لمشهد وقع على بعد 10 كلم فقط من العاصمة الرباط، خاصة أن جماعة الهرهورة بمعية الصخيرات، تشهد شواطئهما إقبالا كبيرا جدا، يفرض توفير وسائل نقل إضافية لتجاوز حالات الإكتظاظ و عرقلة السير التي يعيش على وقعها هذا الخط الرابط بين الصخيرات و الرباط .



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

تواصــل معنــا

صورة بدون تعليق