السلامة الطرقية


توقيف عشريني متورط في ارتكاب جريمة قتل عن طريق الدهس بطنجة

أوقفت مساء اليوم الثلاثاء 17 نونبر الجاري ، فرقة الابحاث للشرطة القضائية بمنطقة أمن بني مكادة بمدينة طنجة ، شخص مبحوث عنه لتورطه (التفاصيل...)

سقوط مدوي لسيارة (4*4) وسط البحر في مشهد ناذر

ذكر مصدر اعلامي ، بأن سيارة رباعية الدفع من النوع “تيكوان ” سقطت وسط بحر “أكادير ويل” قرب شاطئ أفتاس بمنطقة ميراللفت التابعة (التفاصيل...)

النشرة البريدية

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
الرئيسية | نشرة الأخبار | الساحة النقابية والمهنية لقطاع الطاكسي تودع قيدوم مؤسسي العمل النقابي الفقيد الحاج عبد الرحمان الشافعي

الساحة النقابية والمهنية لقطاع الطاكسي تودع قيدوم مؤسسي العمل النقابي الفقيد الحاج عبد الرحمان الشافعي

يعتبر الفقيد الحاج عبد الرحمان الشافعي من القيادات النقابية والسياسية التي تركت بصمتها الفريدة بقطاع سيارات الأجرة سواء بالدار البيضاء الكبرى أو على المستوى الوطني كإطار نقابي معروف بكريزمته لدى القيادات المحلية والوطنية للهيئات النقابية والجمعوية الممثلة لقطاع سيارات الأجرة بالمغرب و كمناضل في الميدان أو كمفاوض ومحاور للجهات المعنية بالقطاع أو كمسؤول ومؤطر نقابي صنديد قابض على الجمر متميز في مواقفه الجريئة يؤمن بالعمل الوحدوي والمشترك وقد كان لتربيته في عائلة تنتمي للحركة الوطنية والحركة الاتحادية الأصيلة ومعاشرته لقيادات ورموز اتحادية من طينة سي  محمد لفقيه البصري والشهيدين عمر بن جلون والمهدي بن بركة و سي  عبد الرحمان اليوسفي و سي  عبد الرحيم بوعبيد وغيرهم من رموز الحركة الاتحادية المناضلة الأثر البالغ على تكوينه ومساره النقابي والسياسي والثقافي هذا الموقع الفريد مكنه من لعب دور المفاوض الحكيم والمحاور الجريء في مواقفه سواء مع وزارة الداخلية أو مع  وزارة النقل والتجهيز وقد شكلت لحظة تمزيقه للبطاقة المهنية كوثيقة رسمية محطة مفصلية بكل المقاييس وجريدة طاكسي بريس باعتبارها شاهد وموثق لهذا الموقف الجريء الرافض لتبخيس البطاقة المهنية وإفراغها من أي مضمون وخاصة الولوج للانخراط في الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي والمشاركة في الانتخابات المهنية وتمكين المهنيين من الحقوق الاقتصادية والاجتماعية وقد انخرط الراحل الشافعي مبكرا في العمل النقابي لقطاع سيارات الأجرة في سنوات الرصاص والجمر لإيمانه العميق بأهمية العمل النقابي كآلية للتفاوض لانتزاع الحقوق وتحصين المكتسبات وجريدة طاكسي بريس وتقديرا منها لشخصية الفقيد الحاج الشافعي عبد الرحمان وفي أطار المساهمة في ترسيخ ثقافة الاعتراف والتقدير ومن خلال اتصالها  برفاقه وأصدقائه ومعارفه الذين اعتبروا  انه من الصعب الحديث عن تاريخ ومسار الراحل في هذه الشهادة لرجل لن يتكرر في قطاع سيارة الأجرة كانت له عدة مواقف متميزة ومتقدمة رجل وطني بكل ما تحمله الكلمة من دلالات دخل للعمل النقابي من بابه الواسع وعاصر رجالات طبعوا تاريخ المغرب الحديث كالفقيه محمد البصري وعبد الرحمان اليوسفي وعبد الرحيم بوعبيد والشهيد عمر بن جلون وغيرهم من رجالات الحركة الاتحادية و إلى حدوث وفاته رحمه الله ظل يشغل العضوية بالكتابة الإقليمية للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بالمعاريف وكمستشار جماعي سابق بالدار البيضاء من سنة 1983 إلى سنة 1989 وكمؤسس للنقابة المهنية لسائق سيارات الأجرة منذ ثمانينات القرن الماضي وكرئيس  لشركة سوكميد  لتكافل أصحاب الطاكسيات والتي بفضل شراكتها مع البك الشعبي وتقديمها الضمانات اللازمة لحصول السائقين على القروض المتعلقة بتجديد المركبات كما ظل رئيسا للجنة التنسيق الوطنية للنقل منذ تأسيسها في سنة 2007 إلى غاية تاريخ وفاته اعترافا بما للراحل من دور أساسي موجه للعمل النقابي وليس حبا في الكرسي الذي كان زاهدا فيه وكما يعتبر الفقيد من المساهمين الأساسيين في الإضراب الوطني البطولي سنة 2007 وقد قدم عدة تضحيات في سبيل النهوض بالأوضاع القانونية والاجتماعية والاقتصادية لمهنيي سيارات الأجرة حيث حول منزله إلى مقر للتداول في قضايا قطاع سيارة الأجرة وقد وصفه بعض القياديين النقابيين التي اتصلت بهم جريدة طاكسي بريس بأنه رجل ذو قلب كبير عطوف وإنساني مناضل صادق يتميز بنكران الذات والتضحية قلما تجتمع في رجل كالفقيد الحاج الشافعي عبد الرحمان الذي لن يتكرر هذا هو المناضل الفقيد الشافعي الإنسان والمناضل والنقابي والسياسي رحمه الله . ومع ذلك وللأسف الشديد أن رفاق دربه من النقابيين والجمعويين والسياسيين الذين كان بإمكانهم اتخاذ التدابير الاحترازية والوقائية لحضور جنازته وتوديعه كما عمل بعض المسؤولين على قطاع سيارة الاجرة والذين يعدون على رؤوس الأصابع بالنظر إلى رمزيته وإخلاصه لمبادئه وقيمه في الدفاع عن قطاع سيارة الأجرة .والنهوض به

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

نشرة الأخبار


علاش النقابات والجمعيات ديال الطاكسيات كدافع على الشيفورات والمستغلين في الوقت ذاته ؟

لا احد من مهنيي سيارات الأجرة بصنفيها يجادل في أهمية العمل النقابي والجمعوي الجاد في الدفاع عن الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والملتزم بالحماية

ضيف طاكسي بريس


سنتان ونصف لشيفور " طاكسي صغير " بالصويرة امتهن الوساطة في الدعارة في زمن كورونا

قضت الغرفة الجنحية التلبسبة بالمحكمة الإبتدائية بالصويرة، مطلع الأسبوع الماضي، بسنتين ونصف في قضية سائق "الطاكسي" من الصنف الثاني، من أجل الوساطة في

تواصــل معنــا

صورة بدون تعليق