السلامة الطرقية


حملة تنبّه "عديمي الحماية" إلى مخاطر الطريق

تباشر جمعية "حبيبي يا مغرب" حملة للتوعية والتحسيس بمخاطر الطريق بمدينة سطات موجّهة إلى الفئات "عديمي الحماية"، بتنسيق مع مكونات المجتمع المدني في (التفاصيل...)

نحن دائما في الخدمة

انطلقت بعون الله عملية الفئات العديمة الحماية 2017- 2018 في مرحلتها الأولى المبرمجة سلفا بشراكة بين الجمعية الوطنية للنقل والسلامة الطرقية و (التفاصيل...)

النشرة البريدية

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
الرئيسية | آخر المستجدات | « كلفة حصة تعليم السياقة تحرج بوليف

« كلفة حصة تعليم السياقة تحرج بوليف

أحرج أرباب مدارس تعليم السياقة محمد نجيب بوليف، كاتب الدولة المكلف بالنقل، بمراسلة جديدة، تضمنت مطالب بمراجعة تعريفة خدماتهم، ذلك أن حصة السياقة التطبيقية التي حددتها الوزارة أخيرا، في مبلغ لا يتجاوز 75.50 درهما في الساعة، أخضعت لتجربة جديدة من قبل المهنيين، من خلال مقارنة معدل استهلاك سيارة حديثة من “الغازوال” خلال ساعة من العمل، إذ خلصوا إلى استهلاكها ما يوازي 10 لترات، وبالتالي الكلفة ذاتها، المحددة لتعريفة ساعة من التعليم التطبيقي.

وتزامنت المراسلة الجديدة، مع تصعيد الوزير ضد مهني تعليم السياقة، إذ صرح أخيرا، أن حوالي 60 في المائة من رخص السياقة التي تسلم للمترشحين من قبل مراكز التكوين وتعليم السياقة، يتم الحصول عليها في امتحانات لا تحترم القانون، موضحا أنه قام ولجن مركزية تابعة لوزارة النقل بزيارات ميدانية إلى المراكز المذكورة، توصل من خلالها إلى أن “البيرمي” يمنح بدون مراعاة معايير الكفاءة والاستحقاق، ما يجعله بدون مصداقية، وفق تعبيره.

وأعلن بوليف لأول مرة عن تعريفة جديدة للتكوين من أجل الحصول على رخصة السياقة، من صنف “ب”، تقررت باتفاق مع مؤسسات تعليم السياقة والمواطنين، وصلت في حدها الأدنى إلى 2250 درهما، موزعة بين 740 درهما للتكوين النظري، مدته 20 ساعة، بقيمة 37 درهما لكل ساعة، والتكوين التطبيقي بكلفة تصل في الحد الأدنى إلى 1510 دراهم، على أساس 75,50 درهما لكل ساعة، على مدى 20 ساعة كذلك.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

تواصــل معنــا

صورة بدون تعليق