السلامة الطرقية


وزارة "عمارة" تفتح حركة السير بجميع الطرق التي شهدت اضطرابات

   أفادت وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء بأن تدخلات فرق التجهيز والنقل تمكنت "في وقت قياسي" من فتح جل الطرق في وجه حركة السير (التفاصيل...)

بوليف: “المغرب مُلتزمٌ بتعزيز السلامة الطرقية لتقليص حوادث السير بالمملكة”

أكد كاتب الدولة المكلف بالنقل محمد نجيب بوليف، أمس الثلاثاء بمراكش، التزام وانخراط المغرب من أجل تعزيز السلامة الطرقية للتقليص من عدد حوادث (التفاصيل...)

النشرة البريدية

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
الرئيسية | السلامة الطرقية | غياب علامات التشوير بالعوامرة يتسبب في حوادث سير قاتلة

غياب علامات التشوير بالعوامرة يتسبب في حوادث سير قاتلة

>غياب علامات التشوير بالعوامرة يتسبب في حوادث سير قاتلة

 

 

يظل تدبير المجال الطرقي في الوسط الحضري والقروي من المسؤوليات الملقاة على عاتق وزارة التجهيز والنقل، لتوفير فضاء طرقي سليم. فرغم المجهودات التي تبدلها هذه الأخيرة في تحسين البنيات التحتية، إلا أنه يبقى في بعض الأحيان نوع من الخصاص أو السهو، الذي يشكل خطرا وتهديدا حقيقيا لحياة المواطنين والمواطنات.

فعلى سبيل الحصر، تعاني ساكنة العوامرة المركز وخاصة الأطفال منهم، من مشكل انعدام الإشارات المرورية، بصنفيها الضوئي وغير الضوئي بأغلب الطرق والممرات بالجماعة، خاصة مع غياب المراقبة الطرقية وممرات الراجلين، إلى جانب عدم استيعابهم لقوانين المرور، مما يجعلهم في مرات عديدة عرضة لحوادث سير تكون أحيانا خطيرة إن لم نقل مميتة.

هذا وقد عبر لنا مجموعة من المواطنين عن استيائهم لعدم تواجد علامات التشوير على الطرق بالمركز، إضافة إلى عدم احترام السائقين للسرعة المسموح بها أثناء مرورهم بالطريق المحاذي للمدارس، كما طالبوا من السلطات المختصة بحل عاجل وفوري لهذه المشكلة، وذلك بوضع علامات تشوير قبل أن يقع ما لا يحمد عقباه.

وتجدر الإشارة إلى أن غياب علامات واضحة للتشوير والإرشاد بالطريق الرئيسية، يظل السبب الرئيسي وراء وقوع عدة حوادث سير كتلك التي كانت ضحيتها إحدى التلميذات حينما دهسها جرار فلاحي أو تلك التي ذهبت ضحيتها زوجة الشاعر حميد الصنجاهي قرب محطة البنزين طوطال وغيرها من الحوادث التي لم تستطع ساكنة زنقة رقم 2 نسيان مرارتها. وهنا ندق ناقوس الخطر فهل من أذُن صاغية.

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

تواصــل معنــا

صورة بدون تعليق