السلامة الطرقية


مواطنون بأكادير يطالبون بحواجز طرقية لشوارع أحيائهم بعد حوادث سير مميتة

بعد إرتفاع حوادث السير في الآونة الأخيرة و إرتفاع عدد ضحاياها بسبب السرعة المفرطة والتي غالبا ما يكون ضحيتها من الأطفال،إرتفعت المطالب من (التفاصيل...)

اللجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير تنخرط في برامج توعوية جديدة بعد نجاحها في خفض عدد قتلى الطرق

أفاد كاتب الدولة المكلف بالنقل، محمد نجيب بوليف، اليوم الأربعاء بالرباط، بأن عدد قتلى حوادث السير سجل انخفاضا بنسبة 3.16 بالمائة ما بين (التفاصيل...)

النشرة البريدية

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
الرئيسية | السلامة الطرقية | TGV يحول المواطن بالمحمدية الى عربة

TGV يحول المواطن بالمحمدية الى عربة

يعاني المواطنون والمواطنات بالمحمدية من صعوبات كبيرة في التنقل بسلاسة من العاليا الى القصبة بسبب الاستمرار في اغلاق الممرات الارضية سواء بسبب احتلال الباعة للممر الارضي الرابط بين شارع سبتة وشارع الحسن الثاني على مستوى المستشفى الاقليمي واغلاق الممر الارضي الرابط بين شارع سبتة على مستوى المحطة الطرقية وشارع الحسن الثاني على مستوى ليدك بسبب تجيفي وحتى اشعار اخر هذه الوضعية فرضت على المواطنات والمواطنين التحول الى عربات الى جانب السيارات والشاحنات والدرجات النارية ومختلف المركابات للعبور من العاليا الى القصبة عبر شارع الحسن الثاني سواء من تحت القنطرة المحادية لمعمل الجلد اوالمحادية لمطبعة فضالة او عبر قنطرة القدس الشيء الذي يجعل المواطنين عرضة للخطر ويهدد سلامتهم البدنية وامانهم الشخصي لانهم اصبحوا مكرهين على العبور الى جانب السيارات كخيار صعب للتنقل الم يحن الوقت ان تتدخل الجهات المسؤولة محليا ووطنيا لرفع هذا الحيف الذي يطال العشرات من المواطنين والمواطنات وذلك باعادة فتح الممرات الارضية والعودة الى الوضعية الطبيعية والوظيفة التي من اجلها احدثت الممرات الارضية     

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

نشرة الأخبار


هل توسيع النقاش مع المهنيين حول تعديل العقد النموذجي يلوح باقتراب نهاية الحوار مع التنسيقية الخماسية لقطاع سيارات الاجرة

يعيش قطاع سيارات الاجرة على صفيح ساخن منذ اصدار الدورية الوزارية رقم 61 المتعلقة بتنزيل العقود النموذجية عوض العقود العرفية والزميتها دون شرط

تواصــل معنــا

صورة بدون تعليق