مهنيو سيارات الاجرة يطالبون برفع التهميش و الاقصاء و الحكرة التي تطالهم بسبب الريع

تحت شعار ” من اجل تاهيل قطاع سيارات الاجرة لابد من القطع مع الريع و اصدار قانون منظم ” نظم العشرات من السائقين المهنيين العاملين بقطاع النقل بواسطة سيارات الأجرة على مستوى الدار البيضاء  المنضوين تحت لواء  التنسيق الوطني للهيئات النقابية الممثلة لقطاع سيارات الاجرة يوم فاتح شتنبر 2022 وقفة احتجاجية امام  مقر ولاية جهة الدار البيضاء سطات و قد ردد المحتجون عدة شعارات للتنديد بالأوضاع الاجتماعية و الاقتصادية المزرية التي يعيشها مهنيو القطاع و غياب الحوار رغم المشاكل العديدة بالقطاع  بالجهة و على المستوى الوطني  و مطالبين وزارة الداخلية بوقف الريع والتخلي عن القطاع وتحويله إلى وزارة النقل واللوجيستيك قصد تدبيره وتحريره من قبضة الولاة والعمال.

 

منتقدين اكتفاء وزارة الداخلية بإصدار دوريات وزارية جديدة ( 336 و 7444 و 750 ) لتنظيم و ضبط استغلال رخص سيارات الاجرة عوض اخراج قانون منظم للمهنة يقطع مع الريع و يمكن من الاصلاح الحقيقي لقطاع النقل بواسطة سيارات الاجرة و يمكن المهنيين من حقوقهم المهنية القانونية الاجتماعية و الاقتصادية و الشغلية معتبرين ان تنفيذهم لهذه الخطوة النضالية دون سيارات الاجرة أمام ولاية الجهة لتوجيه رسالة للمسؤولين  جهويا و مركزيا للإسراع في فتح باب الحوار مع المهنيين .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock