السلامة الطرقية


النيران تلتهم سيارة من نوع "كوير" تعمل في نقل الركاب بمدينة العيون

شهد حي الوفاق بالجزء الشرقي من مدينة العيون، حادث إحتراق سيارة من نوع ” كوير ” تعمل في نقل الركاب. و يرجح أن تكون أسباب هذا (التفاصيل...)

اصطدام سيارة لنقل الأموات بسيارة رباعية لم تخلف ضحايا في الأرواح بإقليم شيشاوة

لم تخلف حادثة سير، وقعت عشية اليوم الاثنين 18 يناير الجاري ، على الطريق الوطنية رقم 212 قرب طريق الشويحية بتراب جماعة امزوضة ، سوى (التفاصيل...)

النشرة البريدية

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
الرئيسية | واك واك ... | لجنة البنيات الأساسية بمجلس النواب تطالب بإحالة ملفات القناطر المغشوشة على محاكم جرائم الأموال

لجنة البنيات الأساسية بمجلس النواب تطالب بإحالة ملفات القناطر المغشوشة على محاكم جرائم الأموال

طالبت أصوات من داخل لجنة البنيات الأساسية بمجلس النواب بإحالة ملفات القناطر المغشوشة على محاكم جرائم الأموال ، خصوصا أن المفتشية العامة لوزارة التجهيز و النقل أنجزت بشأنها تقارير بعدما أخضعتها إإلى عمليات افتحاص ، بيد أن جهات نافذة في الإدارة المركزية للوزارة ، أقبرت الملفات السوداء ، و وضعتها على الرفوف ، بدل إحالتها على القضاء للمحاسبة ، لغرض في نفسها  .

وفضح نواب بلجنة البنيات الأساسية تصرفات بعض المديرين الإقليميين لوزارة التجهيز و النقل و اللوجيستيك ، و معهم مقاولات محظوظة تسيطر على الصفقات ، و تتلاعب في بناء القناطر .

و يعتبر القاسم المشترك بين القناطر المتوقفة عن الإستعمال ، رغم ما صرف عليها من ملايير ، هو الخروقات و الغش و العيوب التقنية التي طالتها ، و كذا ضعف جودة الرمال و الإسمنت و الحديد المستعملة في إنجازها

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

نشرة الأخبار


طاكسي بريس تهنئ مهنيي النقل وسيارات الأجرة بحلول العام الجديد 2021

بمناسبة حلول السنة الميلادية الجديدة 2021 جريدة طاكسي بريس تهنئ  كافة مهنيي النقل وسيارات الأجرة عبر ربوع المملكة بقدوم السنة الجديدة  وتتمنى لهم سنة مليئة

ضيف طاكسي بريس


سنتان ونصف لشيفور " طاكسي صغير " بالصويرة امتهن الوساطة في الدعارة في زمن كورونا

قضت الغرفة الجنحية التلبسبة بالمحكمة الإبتدائية بالصويرة، مطلع الأسبوع الماضي، بسنتين ونصف في قضية سائق "الطاكسي" من الصنف الثاني، من أجل الوساطة في

تواصــل معنــا

صورة بدون تعليق