أرباب وسائقو سيارات الأجرة الصغيرة بالحسيمة يحتجون

طاكسشي بريس متابعة

طالب مهنيون ينتمون إلى قطاع سيارات الأجرة الصغيرة بمدينة الحسيمة، المنضوون تحت لواء النقابة الوطنية لسائقي السيارات نفسها التابعة للاتحاد المغربي للشغل، في وقفة احتجاجية نظمت صباح اليوم (الإثنين ) 6 دجنبر الجاري أمام مقر عمالة إقليم الحسيمة، بفتح باب تحويل المأذونيات من الصنف الثاني ذات نقطة انطلاق الحسيمة إلى كل من إمزورن وبني بوعياش وتارجيست، وإلغاء محطة حي السلام، تطبيقا للفصل الرابع من القرار الجماعي رقم 7 الصادر 11 ماي من سنة 2017. وصرح عدد من المحتجين ل” ألتبريس ” عن استغرابهم للحيف الذي يطول قطاع النقل المتعلق بهذا الصنف من سيارات الأجرة التي تساهم بشكل إيجابي في تأمين حركة النقل داخل مدينة الحسيمة. ومن بين مطالب المحتجين، تنفيذ مقتضيات القرار الجماعي الصادر يوم 6 يوليوز من سنة 2012 القاضي بإخضاع وإلزام سيارات الأجرة الكبيرة القادمة من مختلف الاتجاهات بدخول المحطة المخصصة لها الكائنة بالقرب من المحطة الطرقية بكالابونيطا، وكذا الإسراع بإخراج لائحة المهنيين المستفيدين من شراء السكن الاجتماعي المخصص لذوي الدخل المحدود بالحسيمة. وأكد المحتجون أنفسهم على ضرورة قبول تحيين التسعيرة التي هم بصدد إعدادها وذلك بإضافة بعض المناطق الجديدة، والاستفادة من سيارة الإسعاف والنقل المدرسي لفائدة هذا القطاع، ثم تحرير المحطات الخاصة بسيارات الأجرة الصغيرة من الباعة وكراسي المقاهي والمطاعم، نظير ميراذور وشارع العلويين. كما ألحوا على ضرورة توسيع المجال الحضري ليضم مناطق أخرى  كتلايوسف وتغانمين، ووضع حد للتماطل الذي يتعامل به رئيس قسم الشؤون الاقتصادية بعمالة إقليم الحسيمة معهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock